منتدى عيون كلباء
اللهم رب الناس اذهب البأس اشفي والدي انت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاءا لا يغادر سقما
اللهم رب الناس اذهب البأس اشفي والدي انت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاءا لا يغادر سقما

عـودة للخلف   منتدى عيون كلباء > عيون كلباء > أيام الشارقة التراثية بمدينة كلباء 2010م

أيام الشارقة التراثية بمدينة كلباء 2010م متابعة : الأستاذه جواهر الزعابي

الإهداءات


 
 
أدوات الموضوع ابحث بهذا الموضوع طريقة العرض
رقم المشاركة : ( 1 )
المدير العام غير متصل
 
المدير العام
مؤسس (المدير العام)
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
United Arab Emirates
مستانس
 
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : May 2009
الدولة : United Arab Emirates
العمر : 39
الجنس :  Male
مكان الإقامة : الامارات
عدد المشاركات : 52 [+]
آخر تواجد : 06-02-2013 [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المدير العام قام بتعطيل خيار تقييم العضوية
Thumbs up اليوم السابع:21 إبريل

كُتب : [ 04-22-2010 - 12:16 PM ]

نظمت دائرة الثقافة والإعلام بكلباء أمس عدداً من الفعاليات المصاحبة لأيام الشارقة التراثية التي تختم فعالياتها يوم السبت المقبل، حيث قدمت مدرسة عائشة بنت عثمان أوبريت بعنوان "موطني"، كما عرضت مدرسة الحصين أوبريت آخر يتحدث عن "زهبة العروس".

وشارك نادي سيدات كلباء بورشة قص ولصق حظيت على إقبال من أطفال القرية، ومن جانبها نظمت دائرة الثقافة والإعلام ورشة "التلي" وعدداً من الفقرات المنوعة والمتجددة التي تقدم بشكل يومي في أرجاء القرية كعروض الرقصة الشعبية "اليولة"، وفقرات فنية كالشعر.

وتزخر القرية التراثية هذا العام بالعديد من الأركان التي تجذب أنظار الزوار إليها ومنها ركن المقتنيات القديمة التي يضم قطعاً ثمينة لا يمكن التفريط بها لما لها من دور كبير في تعريف واطلاع الأجيال الجديدة على تراث الأهالي والأجداد والأدوات والمعدات والآلات والمقتنيات الأثرية التي تحمل ذكريات وعبق الماضي، بالإضافة إلى المحافظة على تراث الوطن لقيمته الكبيرة وأهميته التاريخية.

وفي هذا الركن الذي استقطب هواة هذا النوع من التقنيات شارك كل من عبد الله سليمان وعبد الله المزروعي وعلي بن قحيط بعرض ما لديهم من مقتنيات جمعوها في فترة تزيد عن 20 سنة كل في ركنه الخاص به، بهدف المحافظة على هذا الإرث الإنساني الذي لا يمكننا الاستغناء عنه مهما تطورت عصورنا.

وتضم مجموعة عبد الله سليمان الذي يشارك للمرة الثالثة في أيام الشارقة التراثية والذي يساعده أبنائه في صناعة هذه المقتنيات من خوص النخيل كل ما يتعلق بأدوات الصيد كالشوش والجراجير التي يصنعها من سعف النخيل، وأدوات الغوص، وكرب للنخيل، والجفير وحبال غضف، وعوال يابس، وخصف، ومفلقة المحار، وليخ وأدوات الغوص وغيرها الكثير.

بينما يجمع عبد الله المزروعي في مجموعته المتنوعة والخاصة به أدوات مصنوعة من خوص النخيل كالحصير والصرود وسجاد الصلاة والقفة والطاولات، ومغاطي للأكل ومنافض للسمك، والصيارم وأقفاص للحمام والدجاج والحابول، وفي القسم الأخر من ركنه يعرض مرافع للقرآن، وقراقير وأحبال ليف ومشب ومهفات وسمك القاشع، ومباخر ومكش ومخرافة، وصواني نحاس يعود تاريخها لخمس مئة سنة تقريباً، وصناديق المندوس، وكندر لحمل الماء، ومجموعة من الخناجر والمباخر ودلال القهوة والأباريق والرحى والسفن الشراعية، بالإضافة إلى النحاسيات وأدوات الحلاقة، وعدة اليازرة وعدة الكحل، وعدة الزراعة، وعدة السماكين، وعدة النجارين صانعي السفن.

أما علي بن قحيط فيعرض في ركنه بعضاَ من مقتنياته الكثيرة التي لم يتسع لها المكان فتضم مجموعته الخروص، والشوش وحصير، ومناويات للماء، وإيحال، وطبول، وقرارير مصنوعة من الخشب والحديد، وقرادة، ونشابة تستخدم لصيد الطيور، وماكينة لصنع القطن، وكوار لتخزين المواد الغذائية، وصناديق مصنوعة من خشب الصنوبر، كما يعرض في مجموعته أيضاَ عدداً من الأبواب والنوافذ المصنوعة من الخشب، وبشتخته، وصور فوتوغرافية قديمة ومنفض.

 


أدوات الموضوع ابحث بهذا الموضوع
ابحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 03:10 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
vEhdaa 2.0 by NLP ©2009